الأحد، 4 ديسمبر، 2011

حق الاستفتاء وخطر التقسيم



 نقطة من النقاط الكثيرة التي تجعلني  أتخوف من الفيدرالية في أي جزء من الوطن العربي .
 هي ما يسمى بنظام  " الاستفتاء "  " referendum " والذي يختلف جذريا عن الانتخابات فهو بالتصويت نعم أو لا فقط
والاستفتاء هو اخذ رأي أهالي دولة أو إقليم معين على مادة خارج الدستور , أو تعديل الدستور بالزيادة أو الحذف أو الإضافة .

ولذلك لا يكون الدستور ملزما في حالة الاستفتاء .
أول شروط الاستفتاء أن يحدد من الذين يتم استفتائهم , ويجب أن يكون التحديد دقيقا وإلا سيفشل ولن تكون له قيمة قانونية ,

وفي حالة الفيدرالية , فان أول وأهم أعمالها هو
1)      تحديد الحدود الرسمية بينها وبين المقاطعات الأخرى  كوحدة سياسية .
2)      تحديد من هم سكان الإقليم بإحصاء رسمي , للحصول على الخدمات الرسمية .

هنا حددنا أهم مكونات الدولة سياسيا – حدود وسكان – فإذا أردنا عمل استفتاء لسكان هذا الإقليم للبقاء مع الدولة الأم أو الانفصال عنها , يمكن القيام به , ولن يستفتى أي شخص خارج سكان الإقليم ,
أما إذا لم يحدد الإقليم كوحدة سياسية   , فانه يجب أن يكون الاستفتاء عاما لكل شعب الدولة .

ولهذا فان الفيدرالية ستبقى كالسيف المسلط على الدولة الأم , ففي أي وقت يستطيع الإقليم طلب استفتاء , وعندها يكون الاستفتاء قانونيا وملزما للجميع حسب القانون الدولي .

ولا يمكن أن يتم الاستفتاء على مستوى الوحدات الإدارية , بل يجب ان تكون وحدة سياسية . ولهذا نقول إن اللامركزية الموسعة هي النظام السليم للحفاظ على الدولة موحدة مع إعطاء المواطن كل احتياجاته بعيدا عن مركزية العاصمة ,
صالح بن عبدالله السليمان

هناك 3 تعليقات:

  1. """ففي أي وقت يستطيع الإقليم طلب استفتاء """
    السؤال الاهم هو يا أخي صالح السليمان
    لماذا ذاك الاقليم يطالب بالانفصال و متي؟؟
    والرجاء ان تجاوبني علي السؤال من وجهة نظرك.
    .
    .
    لنتكلم علي موضوع الانفصال في الدساتير الفدرالية
    للعلم بالشيء
    تنقسم الدساتير الاتحادية من حيث الانفصال الي 3
    1- دساتير تمنع الانفصال
    2- دساتير تطالب بنسبة معينة و استفتاء للاقليم فقط
    "اي تقوم بعملية التنظيم"
    3- دساتير لم يذكر فيها كلمة الانفصال "مثل دستور ليبيا في 1951.
    .
    .

    ردحذف
    الردود
    1. أخي
      الإستفتاء فوق الدستور , فهو مصدر شرعية الدستور , ويتم تغيير الدساتير بالإستفتاء , ولذا لا يكفي وجود مادة تمنع الإنفصال , حيث ان الأستفاء فوق الدستور .
      عند تحديد الحدود والسكان في الأقليم سياسيا فيحق لهم طلب الإستفتاء ولو لم يكن واردا في الدستور , وهذا ما حدث في اسكتلندا والإستفتاء القادم لإنفصالها .

      حذف
  2. شكرا لك في البداء على اهتمامك لاكن هناك تفصيل قد يا أخي صالح بن عبدالله السليمان لا ترى في المواقع ولا على شبكات التواصل ولا على القنوات بل ترا بالعين المجردة السؤال هل من نادوا بالفدرالية ليس على علم بالطرح السابق ذكره غير ان ألامركزية هي صلاحيات تؤخذ وتعطا من المركز وان من الممكن ان تعتمدها الولايات في تقسيماتها البلديات في الواقع ان التهميش ليس لسبب النظام السابق بل مع الأسف لسبب التركيبة اليبيا فالعقلية اليبي لم تتغير كثيرا حتى بعد الغاء الفدرالية لتزال التركيبة السكنية هي بالأقاليم رغم الزوبعة التي تثار ليزال هناك يطلق على من ياتي من يرقة ( الشرقاوي ) ومن فزان ( الفزاني ) ومن ولاية طرابلس (الغرباوي ) هذا التقسيمات جعلت في حساسيات نحاول ان لا نصهرها وهو مع الأسف يجعل الكثير يشخص الحالة لليبيا بشكل خطاء لنعود كما كنا تهميش جدها من البلاد على جها أخرا للأغلبية وهي طرابلس على حساب بنغازي وبرقة وهذا خطر جدا على الوحدة اليبيا لانا لم تعد برقة تتحمل التهميش يا اخي سليمان برقة هي من ضرب التاريخ كانت ومتزال المجاهدة في عهد الطليان كانت إقليم طرابلس تحت الاحتلال الايطالي ولرقة رفعت لواء الجهاد بقيادة الحركة السنوسية وعمر المختار تحملوا العبا الأكبر بل الغباء كله في ذالك تعرضوا الى الإبادة الجمعية في معتقلات عدا يشهد الايطاليون على ذالك ان حدث إبادة في إقليم برقة أكثر من طرابلس مما جعلانا اقليا هنا لا اهين اهل طرابلس لاكن للتاويخ حقيقة واحدة استطاع بالتفاق مع الانجليز اذا دعموهم ضد الايطاليين والألمان المحور في ذالك الوقت ان يعينوهم على الحصول على الاستقلال وفعلا تم وباختصار سارعت كل من اقليمين فزان وطرابلس الى الذهاب للامير ذالك الوقت دريس السنوسي في مفاوضات على المؤتمر الوطني وغيرها من التفصيل ليس محلة ومنها الوصاية على الولايات وبعد ضغط ان لم يتحدوا فان برقة ستعلن استقلالها وتبقى باقي طرابلس وفزان تحت الوصاية تم الموافقة على ذالك خلاصة القول تم الغاء الفدرالية مبكرا دون استفتاء ولتزال هذه العقلية موجودة وعلى ضوئها تم تهميش برقة باسم الوحدة الوطنية في البعثات الدراسية عشرات الالوف من طربلس مقابل الوف بسيطة لبرقه وفزان مشاريع تم أخذها وسحبها من برقة وقبائلها الى طرابلس وغيرها ما لا يحصى ولا يعد علما ان برقة هي دائما المضحية الأكثر والتي تدفع الى وحدة البلاد دفع وتكون هي الخاصر

    ردحذف

< أتمنى لكم قراءة ممتعة مفيده
أرحب بكل أرآكم ومقترحاتكم يرجى ذكر الاسم أو الكنية للإجابة - ونأسف لحذف أي
تعليق لا علاقة له بموضوع المقال