الأربعاء، 25 يناير، 2012

قول في الانتخابات الليبية


تدخل الثورة الليبية منعطفا خطيرا , يحمل بوادر الخير كما يحمل بذور الخوف على المستقبل , 
وأهم ما في بوادر الخير هي الانتخابات , واقتراب موعد إصدار التعديلات على القانون الانتخابي , ولكن هنالك خلل كبير في القانون الانتخابي يجب أن يتم إصلاحه , حتى تزال كل المخاوف من سرقة الثورة بواسطة أفراد لهم سطوة أو قبلية أو ثراء في مناطقهم . 
الإصلاح الرئيسي والمهم والذي يجب التركيز عليه هو أن يكون الانتخاب بالقائمة النسبية وليس بالفردي , 
وخبرتي بالقائمة الفردية كبيرة , ففي دولة مثل الكويت , ولها عراقة في الانتخابات منذ الستينات من القرن الماضي , ما زالت تئن تحت مشكلة الانتخابات الفردية . فما زالت القبلية والعرقية والطائفية تسيطر على المشهد الانتخابي , وكذلك كانت في مصر الكنانة .

يفوز المرشح لأسباب كثيرة أهمهما دعم القبيلة أو الطائفة له وليس للبرنامج الانتخابي أي أهمية تذكر , فالمرشح يفوز لأنه يتبع القبيلة السائدة في منطقته , او من عائلة لها تأثير كبير في دائرته الانتخابية , أو لأن الطائفة التي يدين اكثر الناخبين في المنطقة يتبعون لنفس طائفة المرشح . 

والبرنامج الانتخابي هو العنصر الذي يجب ان يكون الأساس في اختيار المرشح المناسب للفترة القادمة . 

أما في الانتخاب بالقائمة النسبية , فتلغى كل هذه التأثيرات الغير سياسية من المشهد الانتخابي , ويتم اختيار برنامج القائمة وليس الشخص 

بالطبع يعلم الكثير من الأشخاص أن في انتخابات القائمة النسبية يقوم المنتخب بالتصويت لشيئين , 
الأول القائمة التي يختارها
ثم يختار الشخص المناسب من نفس القائمة , 
وهكذا تفوز القائمة التي تحظى بأكبر عدد من الأصوات , 
ويفوز المرشح الذي حصل على اكبر عدد من الأصوات داخل القائمة . 

بالطبع هذا يساعد على تغطية ضعف الوعي السياسي لدى العامة من الناس , ويوفر غطاء قوي للقوى السياسية المخلصة لتعمل في سبيل ليبيا وليس لمصالحهم أو مصالح الجهات الداعمة لهم .

أتمنى أن يكون تركيز الليبيون هذه الأيام على إقرار القائمة النسبية . وعدم اعتماد الفردية في الانتخابات . لما للفردية من اثر سيئ وقد تؤدي إلى سرقة الثورة بيد أصحاب المصالح الخاصة .
وفق الله ليبيا والليبيين لتجاوز هذه المرحلة بأقل الخسائر الممكنة , ووفقنا جميعا لنلتقي على دروب الحرية والكرامة .
صالح بن عبدالله السليمان

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

< أتمنى لكم قراءة ممتعة مفيده
أرحب بكل أرآكم ومقترحاتكم يرجى ذكر الاسم أو الكنية للإجابة - ونأسف لحذف أي
تعليق لا علاقة له بموضوع المقال