الاثنين، 4 يونيو، 2012

يا ثوار ليبيا .... لا تقتلوا ثوار سوريا


قد تكون مقالتي هذه لا تعجب الكثير , وقد تواجه بالكثير من النقد , ولكني أخذت على نفسي عهدا أن لا أكتب إلا ما يسعدني أن أواجه ربي به , فهو الحق , واستحي أن أواجهه إلا بالحق 

كم قلت , وكم تكلمت , وكثيرا ما سجلت أن الثورة الليبية تؤثر في ما يحدث في العالم العربي , وتؤثر في حركات التحرر العربية , سواء في الدول التي ثارت أو الدول التي كان من المتوقع ان تتحرك . ولكن يبدوا أن البعض هداهم الله يعانون ضعفا في السمع , أو ضعفا في الفهم .


بعد الثورة في تونس , تحركت مصر , ثم تلاها اليمن , ثم ليبيا ثم سوريا . هذه كانت حركات ثورية كبرى
بينما قامت حركات في سلطنة عمان والمغرب والجزائر والأردن , ولكن كانت متأخرة قليلا .
ولكن بعدما حدث في ليبيا من انتشار السلاح , وكثرة الكتائب المسلحة وفقدان أسس الدولة , بحيث أصبحت الكلمة للسلاح , وتعالت المطالبات بالفيدرالية , ماتت كل هذه الحركات , ولم نعد نسمع بأي حركة في ما عدا سوريا ,
ولكن حتى في سوريا , بدا الدعم الشعبي يختفي شيئا فشيا بالرغم من جرائم الأسد التي يندى لها جبين البشرية , وستبقى وصمة عار في تاريخنا . 
وسبب ضعف هذا الدعم الشعبي هو ما يحدث في ليبيا , وتخوف العالم من تكرار هذه التجربة .


وها هو مندوب الأسد في الأمم المتحدة يستخدم ما حدث اليوم في مطار طرابلس لكي يتكلم عن الفوضى التي ستحدث في سوريا إذا ما سقط نظام الأسد . 
ما حدث اليوم تسبب في قتل المزيد من أخواننا في سوريا , دون أن تتحرك القوى الشعبية التي كانت تؤيد حركات التحرر والثورات العربية , ووقفت بكامل قواها خلف الثورة الليبية .
أرجوكم أخواني , إن الثورة الليبية مسئولة أمام الله أولا وأمام الأمة كلها , وتتحمل مسئولية إنجاح الثورة , وإلغاء كافة أشكال الانفلات الأمني , 
فليس كلما تأخرت رواتب , أو اختفى شخص تخرج الأسلحة لكي تحتل مبنى حكومي أو مطار دولي , وتوقف حركه الطيران , وتتسبب في فقد المساندة الشعبية في العالم لقضايا حريتنا .
مندوب الأسد يستغل ما يحدث لكي يبيح دم إخوانكم , فهل هذا يرضيكم ؟ أنكم تقتلون إخوانكم السوريون , وتدمرون حركات التحرر في العالم العربي .


أرجوكم فكروا فيما أقول , فوالله انه الحق , فانتم يا من تقولون أنكم من ثوار ليبيا , لمذا تعطون طاغية كبشار الأسد السلاح ولذي يقتل به أخوانكم ؟ 
كم أتمنى أن نكون جميعا يدا واحده ,
وعلى دروب الحرية والكرامة نلتقي 
صالح بن عبدالله السليمان

هناك 18 تعليقًا:

  1. بنت مصراتة5 يونيو، 2012 7:39 ص

    استاذ صالح اتمنى ان تزور ليييا لتكون على علم بحقيقة ما يجري في ليبيا و الاهم هو ان تقابل الناس هناك وتعرف مدى رضاهم على الوضع الذين يعشون فيه .
    بعض النظر عن بعض السلبيات الموجودة فان النصر الذي حققه الشعب الليبيي في راي هو ان ليبيا لن تكون في يوم من الايام مملكة. اليس هذا انتصار يحسب لنا؟
    عندما تتكلم وتفكر بصوت عالي اليس هذا ايضا انتصار؟؟
    الم تخبرنا الثورات السابقة ان ثمار الثورات تقطف بعد عدة عقود!! ضحى ابائنا وضحينا وسنستمر في التضحية مع ابنائنا وباذن الله سيقطف احفادنا ثمار التضحيات.
    لن يتحسر ابناء ليبيا الاحرار عن اي يوم من ايام الطاغية .
    اتمنى ان تستيقظ باقي الشعوب العربية وان تقوم بنزع حريتها وكرامتها من حكامها الذين لا يفكرون الا في زيادة اموالهم على حساب جوع شعوبهم و زيادة سلطانهم وطغيانهم على حساب اذلال شعوبهم

    ردحذف
    الردود
    1. بارك الله اختي من مصراتة وجزاك كل خير هذا الكلام الذي كنت اريد ان اقوله.... كفيتي ووفيتي ..
      اضافة على كلامك.. احب ان اقول لك يا استاذ صالح ان لكل حرية ثمن غالي جدا وقد ضحينا بالغالي والنفيس ولن نندم ابدا وسنكون دائما متفائلين وسوف لن نسمح لاي شخص ان يظلمنا او يحكمنا مرة اخرى لاننا تذوقنا طعم الحرية وسنبقى دائما احرار على ارضنا الغالية ونتمنى الحرية لسوريا واليمن وكل الشعوب المظطهدة وسنساعدهم بما نستطيع فهذا واجبنا كاخوة عرب.

      حذف
  2. بنت مصراتة5 يونيو، 2012 2:27 م

    "بينما قامت حركات في سلطنة عمان والمغرب والجزائر والأردن , ولكن كانت متأخرة قليلا ." لماذا لم تذكر البحرين يااستاذ صالح ؟ كلنا يعرف ان ايران من تدعم الشيعة في البحرين ولكن الشعب البحريني يظل مثل اي شعب عربي له همومه وله تطلعاته.

    ردحذف
  3. أختي بنت مصراته
    حركات التحرر تختلف عن الحركات التي تقوم لربط الدولة بقوى او دول أخرى , مثل ما حدث مع العراق او ما يحدث الآن في طرابلس لبنان , اي ان يصبح المواطن رهن إشارة الولي الفقه في طهران , يتحرك متى أمره , وذلك ليدخله الجنه او النار ,
    هذه ليست حركة تحرر , بارك الله بك

    ردحذف
    الردود
    1. الهم إنصر أهلنا في سوريا وإكفهم شر الفتن ياعزيز ياغفار وانصرهم علي القوم الظالمين يارب يارب يارب سوريا لاتريد منكم الا الدعاء.... لاأريد أن أكثر....

      حذف
  4. اخي الكريم , كلامك صحيح مية بالمية , لكنك نسيت شي مهم وهو تقافة الجهل التي زرعها الطاغي في عقول الشباب , هذه التقافة هي التي نعاني منها وليس انتشار السلاح او غيره .

    ردحذف
  5. بارك الله فيك اخي ارجوا الا تربط ما يحدث في ليبيا بسوريا فوالله نحن نتألم على كل شهيد او جريح من إخوتنا في سوريا نصرهم الله و الدي يحدث في ليبيا ما هو الا فتن و العياد بالله و نتيجة سنين طويلة من الظلم و الكبت و في النهاية سيظهر الحق ان شاء الله

    ردحذف
  6. أي نعم توجد بعض السلبيات تحف الثورة الليبية المجيدة هنا وهناك وكلنها تبقى دروس يُستفاد منها في المستقبل وبرأي هذا مجرد مخاض كل الثورات "الحقيقية" التي شاهدها العالم مرت به قبلنا وهذا أن دل فإنما يذل على أن ثورتنا متجهة في الطريق الصحيح .. أوريدك يا أستاذ صالح السليمان أن تتخيل معي كيف سيكون حال دولة أخرى من غير ليبيا منتشر فيها هذا الكم الهائل من الأسلحة المختلفة أكيد ستكون "محرقة" لا تترك ورائها لا أخضر ولا يابس .
    وأخيراً نحن مستمرين بأذن الله في بناء دولة العدل والمساواة والقانون ونسأل الله أن يُعيننا على ذلك وأن يُسدد خطانا لم يُحب ويرضى وأن يُعجل الله في نصر أخواننا في سوريا .. اللهمـ آآآمــــين .

    ردحذف
  7. ابناء ليبيا المسقبل6 يونيو، 2012 3:05 ص

    الاستاد صالح اشكرك اولا علي مقالك. كما احب ان اؤكد لك ان لكل ثورة سلبياتها وايجابياتها وان كنت تعتقد ان العالم ينتظر نجاح ثورتنا ليقوم بدوره بدعم اخواننا السوريون اقول لك ان اعتقادك ليس في محله لما لم ينتظر العالم نجاح ثورتي تونس ومصر. لما لم ينتظر علي الاقل محاكمة الرؤساء سواء الهارب او المخلوع لقد تحرك العالم معنا مند ان كانت الرؤية معتمة في الثورات العربية لم يكن الامر واضح بعد ما يفعله بشار الان لم يفعله القدافي قبل تحرك الناتو. النفظ والمصالح اخي الكريم هو من جعل حكومات العالم تقف معنا وهو نفس السبب الدي جعلهم لا يقفون مع اخواننا في سوريا. تاكد ان مندوب الاسد في الامم المتحدة سيتعلل بأي شئ اخر لو لم تحصل هذه الاحدات في ليبيا صدقني لو ان مندوب الاسد غير راضي علي بشاره لكان قال هذه سلبيات لابد منها من اراد شيئا صنع له الف مبرر. ليبا تعاني اخي الكريم ولكن هده المرة معاناة ومخاض عسير لبناء وميلاد دولة من العدم عندما تريد بناء بيت لابد من الحفر تحته لوضع اسس متينة ناهيك ببناء دولة. نحن الان لازلنا في مرحلة الحفر . واخيرا اقول لك ان من لا يعرف ليبيا علي مدي السنوات الماضية لن يعرف معاناة شعبها الان في وضع اسس بناء شيئ من لا شيئ. مع تحياتي

    ردحذف
  8. نعم أخي الأستاذ صالح أتفق معك كثيرا فيما قلت، الثورة الليبية كما هو معلوم أنها ثورة لها خصوصيتها بين ثورات الربيع العربي لما لنظام القذافي من خصوصية ايضا بين كل الأنظمة، ليبيا كانت دولة مرموقة جدا دولة قانون ومؤسسات وبنى تحتية دولة بدات الحياة السياسية الديمقراطية التعددية فيها تتبلور عبر أول نظام ملكي دستوري في المشرق الاسلامي كله كانت فعلا تجربة متطورة جدا تلك التي مرت بها ليبيا بعد استقلالها وهذا سببه رؤية الملك الصالح الزاهد وحكومته لمستقبل ليبيا وصياغتهم لدستور سنة 1952 الراقي جدا وقتها، في وقت كان فيه جيراننا عن اليمين وعن الشمال لا يزالون يعانون سوء البنية التحية وتخبط الحياة السياسية والانقلابات العسكرية في بلدانهم، جاء القذافي بإنقلابه المشئوم سنة 69 وحدث ما حدث من تهشيم لأركان الدولة الحديثة ومسح معالم الحياة السياسية الليبية تماما وهذا كله جزء من نظرة القذافي نفسه تلك النظرة البدوية الاقصائية الرجعية الدموية الإمتلاكية لكل شئ واعتباره جزء من الاملاك الخاصة له ولعائلته ولقبيلته المهمشة الضعيفة، القذافي جاء للحكم ومعه تراكمات سنوات طويلة من التهميش وربما من عقد النقص التي يعاني منها العربي البدوي تجاه العربي الحضري وهي عقدة أزلية منذ الجاهلية لم يستطع العربي التخلص منها، فكان انقلاب القذافي انقلاب ثأري حاقد جدا على أي معلم من معالم الحياة حضرية في ليبيا الديمقراطية يومها وهذا ما يفسر دائما ظهوره بمظهر الانسان البدوي الاصيل الذي يسكن الخيمة والبادية ويرتحل بخيمته وعشاره رغم انه في حقيقة الامر كان يعيش في قصر حضري فاخر جدا، ظلت هذه العقده معه واستطاع أن يوظفها في مشروعه الشياطني لحكم القبائل الليبية البدوية منها خصوصا التي لها تأثير ووزن عددي في ليبيا، لهذا لو لا حظت أخي الكريم فقد كانت سنوات حكمه العجاف كلها انقلاب على اي قيمة حضارية ساحيلية ومحاولة إماتة وقتل روح هذه الحضارة وإذلال العرب الحضريين في طرابلس وضواحيها وفي مصراتة وفي كل المدن التي تذوب فيها القبلية لصالح المدينة، اقحم الفن البدوي العربي وادخله عنوه الى طرابلس بجانب الفن الاندلسي الراقي لأهل طرابلس والادهى من هذا كله أنه أطلق العنان لأعراب وسط ليبيا أو ما يسميهم حضر ليبيا بمصطلح (الكحيلات، وهي كلمة مفردها كحيلة وتعني الإبل للإستذلال على بدو ليبيا رعاة الابل الذين مكن لهم القذافي في الدولة)،

    ردحذف
  9. فتجد البدوي الجلف المتخلف يقتحم المدينة بلباسه الغريب وعمامته والملايين التي وهبها له القذافي في يده وبلهجته الغريبة على أهل المدينة وتضرفاته المنافية للحضارة وتفكيره العشوائي المعادي للقانون والإلتزام وبكل تكبر وعنجهية يدخل ويضرب ويكسر ويصرخ ويشتم ثم يشتري الاراضي في المدن ويفسد في مسؤسسات الدولة بشكل تخريبي فضيع جدا لدرجة أنك تظن بأنهم غزو فضائي وليسوا بشر لهم عقول يفكرون بها ناهيك على ان يكونوا ليبيين، صدق ابن خلدون عندما قال (إن عُرّبت خُرّبت) ، المهم استمرت الدولة على هذا النسق وهذه الغوغائية 42 سنة فخرجت لنا أجيال الحضرية في ليبيا لها طابع بدوحضري ممتزج اي ممسوخة الهوية الثقافية تماما، تجدها تعيش على البحر ولها ثقافة سلمية مدنية ولكنها تختزن عادات غريبة عنها من الجلافة والجفاف والجهل وعدم الاكثرات لأي كابح او قانون ينظم لها حياتها تلك هي العقلية والنفسية التي زرعها القذافي طيلة حكمه البدوي الاعرابي لليبيا شوه فيه طبيعة حتى القبائل البدوي الطيبة التي بدأت تذوب وتنصهر في مجتمع مدني راقي في فترة الملك إدريس السنوسي، ومن هنا أخي الكريم ترى ما تراه اليوم من عشاوئية ومن تخبط ومن انشار للسلاح ومن عدم انضباط ولا انصياع لقانون من قبل كل الثوار اللهم إلا الثائر المتعلم الراقي الذي لديه فكر ويحمل رسالة وحارب من أجل قضية، اليوم أخي الكريم ليبيا تواجه مشكلة سياسية عويصة وهذه المشكلة منبعها هو ثقافة القذافي التي سمحت للقبيلة بأن تتغول على الدولة وعلى الحياة السياسية الحزبية التي لا يمكان فيها لأي تكثل خارج نظاق التكثل الايديولوجي الفكري، لهذا نرى قبائل عديدة اليوم تريد أن يكون لها دور فاعل في الحياة السياسية ونرى إصرار رفض المجلس الوطني والحكومة لأي انصياع لدور القبيلة بنوع من الحيطة واجتناب أي صراع مسلح بين الدولة والقبيلة وهي المكون الرئيسي للمجتمع الليبي، حتى المجلس الانتقالي والحكومة نفسها لا تختلف عقليتها كثيرا عن عقلية المجتمع فكل هؤلاء اصلا ابناء لقبائل ولا يستطيعون الافتكاك من براثن سيطرة روح القبيلة على الحكم وموضوع المحاصصة القبيلة فترى هذا الوزير زنتاني وذاك ورفلي والاخر مصراتي وهلم جرا، وضع ليبيا يحتاج الى سنوات طويلة بعد قيام دولة مدنية حديثة ذات دستور ومعالم حضارية واضحة كي تتغير فيها الثقافة التي أرساها القذافي طيلة عهده وكرسها في ما يقرب من 80% من الشعب الليبي وهم الشباب الموليدين بعد انقلابه وعاشوا ثقافته وتشربوها منذ نعومة اظافرهم. ليبيا قصة طويلة جدا من تهميش الشعب والقضاء على معالم الحضارة الراقية التي كانت فيها من قبل أعراب الوسط والجنوب الليبي الذين مكن لهم القذافي مكانا في حكم ليبيا. شكرا لك أخي صالح وبارك الله في جهودك لكن كما قال احد المعلقين فوق لكي تفهم اي مجتمع يجب أن تكون حاضرا فيه تسأل وتختلط بالشعب وتستقصي الاوضاع وتستشف الحالة النفسية والاجتماعية لليبي نفسه كي تفهم قدر الضرر البالغ الذي سببه القذافي ليس في المباني فقط فهذه سهلة الاصلاح وليبيا غنية جدا، لكن قدر الضرر النفسي والثقافي للحياة في ليبيا.

    ردحذف
  10. السلام عليكم ,بارك الله فيك على الحرص المتجلى فى مقالك , لكن ابعد شبح الخوف الذى يقبع بين السطور فليبيا سائرة فى طريقها الصحيح باذن الله رغم وجود بعض العثرات التى ما تزيد الليبين الاقوة وثبات فكل مشكلة تحدث او خطاء نتعلم ان لا يتكرر مرة اخرى بمعرفة الاسباب وتجنب حدوثها فى المستقبل ,والواقع الان هو الشىء الطبيعى الذى يحدث بعد اى ثورة يحتاج الامر بعض الوقت لتنظيم الامور فلا تنسى يا اخى كنا لا نعيش فى دولة بل نعيش فى مستعمرة للقذافى واعوانه بعيدين كل البعد عن العالم الخارجى ومتقوقعين على انفسنا والان تغير الحال ونحن الن نعيش الحرية ونمارس الديمقراطية الحقيقية وليست ديمقراطية القذافى فهاهى الانتخابات التى كنا نراها فقط فى القنوات التلفزيونية الان تحدث فى ليبيا ,وان كان مندوب( الاسد)استفاد من حادثة المطار بالامس واخذها حجة له فلفشله الذريع ولانه لايجد ما يقول يريد ان يفشل الثورة الليبية باى طريقة حتى يقتل اى امل للسوريين لكنى اقول له ان احب الكلام اوكرهه ان السوريين ماضون فى طريقهم للنهاية لانهم وصلوا لنقطة الا عودة سواء قال المندوب الفاشل ام لم يقول خلاص سال الدم السورى الطاهر ولن يرضى ثوار سوريا الا بخلع النظام المهلهل والمترنح وسيسدد الابطال له الضربة القاضية فى القريب العاجل انشالله,وانشالله يحسوا بفرحنا وسعادتنا عندما ازلنا ثقل كابوس القذافى من على كاهلنا وكل الذى يحدث الان من خروقات امنية فتعتبر لا شىء امام كم السلاح المنتشر فى ليبيا وانشالله تستقر الامور اكثر واكثر والله اكبر.

    ردحذف
  11. اللى قتل السوريين هو المجلس باعادة العلاقات مع روسيا والصين وجنوب افريقيا والجزائر وغيرها وكذلك الاعتصامات سببهن المجلس مش الثوار

    ردحذف
  12. أزال المؤلف هذا التعليق.

    ردحذف
  13. السلام عليكم ورحمة الله
    أحييك علي ملقالك أخي صالح ولكن أريد أن أعلق علي شئ ..... ربما الذي حدث في ليبيا شئ بسيط مقارنة بالسلاح المنتشر وسرعان ما ينتهي في مهده ولا أعتقد أبدا أن تأثر مثل هذة الاشياء في معنويات الشعب السوري لأنهم يعرفون جيدا مدي وقوف الشعب الليبي معهم بكل مايملك قلبا وقالبا من سلاح ومال وكل مايحتاجه هذا الشعب العظيم..... الشعب السوري أخذ موقفا ولا أظنه يتراجع باذن الله ولو ذبحهم واحدا واحدا ...... الشئ الذي أريد أن أعلق عليه هو ماقلت القوي الخارجية التي تدعم حركة التحرر وما شابهه من ذلك ..... ثق وتأكد أخي صالح لا يمكن أبدا وأقولها مرة أخري لايمكن أبدا أن تقف معك تلك القوي مالم تعرف مصلحتها فيك هم يدركون جيدا لو سقطت دمشق من أل الماجوس ( ايران وبشار وعصابته) يعني ذلك تحرير القدس من اليهود في القريب العاجل ولا تتعجب أخي صالح فالتاريخ يعيد نفسه .... اذ هم يسعون بكل مايملكون من قوة لطمس هذا الشعب حتي ولو ذبحهم جميعا فردا فردا والله لا أطنهم يتحركون ساكنا تجدهم دائما يتعذرون بأقبح الاعذار ولكن باذن الله يتم الله نوره ولو كره الكافرون..... هذا وجهة نظري والله أعلم والموفق الي كل مافيه الخير والصلاح..... أخوك في الله Tarek Gliow

    ردحذف
  14. السلام عليكم ورحمة الله
    أحييك علي ملقالك أخي صالح ولكن أريد أن أعلق علي شئ ..... ربما الذي حدث في ليبيا شئ بسيط مقارنة بالسلاح المنتشر وسرعان ما ينتهي في مهده ولا أعتقد أبدا أن تأثر مثل هذة الاشياء في معنويات الشعب السوري لأنهم يعرفون جيدا مدي وقوف الشعب الليبي معهم بكل مايملك قلبا وقالبا من سلاح ومال وكل مايحتاجه هذا الشعب العظيم..... الشعب السوري أخذ موقفا ولا أظنه يتراجع باذن الله ولو ذبحهم واحدا واحدا ...... الشئ الذي أريد أن أعلق عليه هو ماقلت القوي الخارجية التي تدعم حركة التحرر وما شابهه من ذلك ..... ثق وتأكد أخي صالح لا يمكن أبدا وأقولها مرة أخري لايمكن أبدا أن تقف معك تلك القوي مالم تعرف مصلحتها فيك هم يدركون جيدا لو سقطت دمشق من أل الماجوس ( ايران وبشار وعصابته) يعني ذلك تحرير القدس من اليهود في القريب العاجل ولا تتعجب أخي صالح فالتاريخ يعيد نفسه .... اذ هم يسعون بكل مايملكون من قوة لطمس هذا الشعب حتي ولو ذبحهم جميعا فردا فردا والله لا أطنهم يتحركون ساكنا تجدهم دائما يتعذرون بأقبح الاعذار ولكن باذن الله يتم الله نوره ولو كره الكافرون..... هذا وجهة نظري والله أعلم والموفق الي كل مافيه الخير والصلاح..... أخوك في الله Tarek Gliow

    ردحذف
  15. من فال ان ليبيا تدعم بشار بلسلاح

    ردحذف
  16. مزلت في ضلالك القديم وتقول ان الفدرالية ماتنفقع.

    ردحذف

< أتمنى لكم قراءة ممتعة مفيده
أرحب بكل أرآكم ومقترحاتكم يرجى ذكر الاسم أو الكنية للإجابة - ونأسف لحذف أي
تعليق لا علاقة له بموضوع المقال