الأربعاء، 9 نوفمبر، 2011

ثورتنا كما هي ثورتكم

ما يضحكني وفي نفس الوقت يحزنني كيف تتبدل مواقع الناس وتتغير .
في بداية الثورة الليبية,  أي من أواخر فبراير وما بعدها . عندما كنت اكتب ضد القذافي وتأييدا للثورة المباركة , انطلق بعض الأشخاص وبدئوا يهاجمونني , وكان هجومهم يعتمد على نقطة رئيسية , وهي إنني لست ليبيا , فلا يحق لي الكتابة في الشأن الليبي , بالطبع كنت اكتب للثورة وليس للأفراد ,
فالذي يهم هو نجاح الثورة الليبية , لأني أراها من أهم الثورات العربية عبر تاريخ الأمة , وهي المحطة الرئيسية التي سينطلق منها قطار التحرر في عالمنا .
في تلك الفترة كنت ادعوا إلى عدم نقد الثوار وقياداتهم , وكنت أقول ليس هذا وقت النقد , فليبيا لم تتحرر , وقد أغضبت إنسان ليبي عزيز جدا لهذا السبب , وكان يناقشني حول موقف احد المتسلقين , ويشكك فيه ,
كنت أقول له ليس هذا وقته , ولا الزمان الذي يسمح ,
البارحة أرسل لي يقول . الم اقل لك ؟ الم نتخاصم بسبب رأيي في هذا الشخص ؟
ولكني أرد عليه مازلت عند رأيي أن ذلك الموقف والوقت لم يكن وقت كشف الأوراق أو النقد , بل كان وقت تجميع الصفوف نحو هدف واحد .

نعود لموضوع الذي أضحكني , فبعد تحرير طرابلس كتبت مقالا بعنوان " نجحت الثورة الليبية فهل تنجح حكومتها " وطلبت من الجميع أن ينتقد ولكن بأسلوب علمي واضح وبالأدلة . وعملت استفتاء للقاء , هل أواصل الكتابة أم أقف عن التدخل في الشأن الليبي , فحصلت على إجابة من مئات الأشخاص يطلبون إلي الاستمرار .

بالطبع , هدفي الأول هو الدفاع عن الثورة الليبية , لا أدافع عن أشخاص أو تجمعات , فلا أنا لهؤلاء ولا لهؤلاء .  وهذه ميزة قلما تتوفر في إنسان , وهي الحيادية التامة والرؤية من بعيد
بدأت في نقد بعض الظواهر الخاطئة في تصرفات البعض , قد يكونون من الثوار وقد يكونون مندسين , ولكن بما إني انقد الظاهرة , فلا يهم من يفعلها , إذ يجب إيقافها ,
وخلال الفترة القريبة الماضية بدأت في نقد ظاهرة تفريق الشعب الليبي إلى مجموعات على أسس أيدلوجية , أو جماعات على أسس جهوية .
ثم كتبت عن بعض المتسلقين , وكيف أنهم يحاولون سرقة ثورة الشعب الليبي وشق صفوفه  وبث التفرقة والإشاعات , وكانت مقالاتي واضحة لا لبس فيها , وبالأدلة وبالحجج والمنطق .
فإذا الأدوار تتبدل , وأصبح بعض ( بعض) من كانوا يشجعونني على الكتابة سابقا , يقولون لي نفس ما كان يقول أتباع القذافي , هذا شأن ليبي ولا تتدخل فيه ...
أليس غريبا أن المتسلقين يستعملون نفس أسلوب القذافي التفريق بين الشعب الليبي وحاضنته العربية , بينما ( بعض ) من كنا نحسبهم من الثوار يستعملون نفس أساليب أتباع القذافي في الدفاع عن الخطأ , وبأنه شأن ليبي .
الكاتب والمفكر لا يحده وطن , ولا يحده حدود سياسية , فالبخاري كان من بخارى , وكتابه يدرس في طرابلس وغيرها من المدن الإسلامية , والخوارزمي وابن سينا , وما زال العرب يحفظون شعر المتنبي وغيرة , لم نسأل عن جنسيتهم أو دولهم أو لون بشرتهم , لأن الفكر لا وطن له , بل هو للإنسانية جمعاء

الثورة الليبية , وان كان إبطال ليبيا قد قاموا بها , ولكن تعاونت معهم دول وأمم وشعوب ومفكرين وكتاب من مختلف أقطار العالم .
نعم نقف كلنا سدا منيعا أمام أي محاولة للمساس باستقلال ليبيا وسيادتها . فهذا خط احمر لا يمكن أن نقبل به ,
ولكن أي خطأ أو تقصير أو مساس بالثورة الليبية وطهارتها ونقائهما ودماء شهدائها , فلن نتوانى عن فضحه , فهم شهدائنا مثلما هم شهدائكم , وهم إخواننا مثلما هم إخوانكم .

كم أتمنى أن يعي من يقول هذا شأن ليبي , أننا عندما ننصح أو ننتقد فأننا لا نمس سيادة ليبيا , بل ندافع عنها ,
أتمنى أن يعي الجميع كلامي كما قلته , وأن يعيدوا قراءته اكثر من مرة , إذا لم يفهموا  أن استقلال ليبيا وسيادتها هو هدفنا , ونجاح ثورة ليبيا  هي أملنا , وأن الدفاع عن دم شهداء ليبيا هي رسالتنا .

وعلى دروب الحرية والكرامة نلتقي .
صالح بن عبدالله السليمان

هناك 8 تعليقات:

  1. التواصل الحر9 نوفمبر، 2011 10:01 ص

    بسم الله الرحمن الرحيم
    سيدي الفاضل
    من حقك لقد بدأت معنا مند بداية الثوره ان تكمل المشوار بالنصبحه وان تقول للباطل باطل والحق الحق ومن حق الشهداء عليك ان تنتقد اى تصرف سلبى مسيء للثوره وثورة ليبيا ثورة كل العرب والاحرار واطلب من المدعين الا يتناسوا وقفة العز من اخوانهم حينما كانوا فى حاجه اليها.ومن يطلب منك عدم التدخل الان وكان يرجوه سابقا ماهو الا احد المتسلقين اللذين يحاولون سرقة الثوره وبناء مطامعهم ولكن هيهات.
    تحياتى لك ولكل احرار الكلمه.التواصل الحر

    ردحذف
  2. قال رئيس المجلس الوطني الحاج مصطفى مرة ..على كل من تصدر المقدمة في العمل ان يتحمل النقد والهجوم كما يستقبل المدح و الاعجاب..........

    ردحذف
  3. تحياتي لك وكن قلما صادقا

    ردحذف
  4. استمر انت شقيقنا وما يهمك كلام حد
    واول صفحه نفتح فيها عالنت هي مدونتك
    بارك الله فيك ووفقك وسدد خطاك ان شاء الله
    بنت طبرق الحره

    ردحذف
  5. حرية الرأي أهم جزء من الحريات العامة ولكي نتمتع بحريتنا يجب أن نستمع للجميع أن نحاور الجميع

    ردحذف
  6. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
    قلم ثورة المختار الاستاذ الجليل
    صالح عبدالله السليمان

    الساكت عن الحق شيطان اخرس ولم نعهد منك شيطنة او خرساً
    استمر فأنت ابن الاحرار وموطنك الحريه بدون جنسيات معينه كنت لنا درعا ً مضاداً للعطوانيات المأجوره واصبحت لنا اخا ً يصون انجازات اخوانه ..
    جزاك الله خيرا عدد نعمه وزنة عرشه وبغية رضوانه

    ردحذف
  7. السيد الكاتب صالح بن عبدالله السليمان
    لماذا لم تنشر تعليقي عن مرور قطار التحرير بدول الخليج العربي؟؟؟

    ردحذف
  8. ادميت عيني عندما كتبت شهدانا هم شهداكم
    اشكرا
    واستمر في الكتابة

    ردحذف

< أتمنى لكم قراءة ممتعة مفيده
أرحب بكل أرآكم ومقترحاتكم يرجى ذكر الاسم أو الكنية للإجابة - ونأسف لحذف أي
تعليق لا علاقة له بموضوع المقال