الأحد، 3 يوليو 2011

الرد الباري على عبدالباري عطوان


الرد الباري على عبدالباري عطوان - مازال يبث سمومه - اتهام الثوار بالعمالة وأستئجار مرتزقة


 اتهم  عبد الباري عطوان، رئيس تحرير صحيفة القدس العربي، المجلس الانتقالي الليبي "ممثل الثوار" بالتطبيع مع إسرائيل واستئجار مرتزقة لقتال القذافي في عدة مدن ليبية منها مدينة مصراتة. 


وأكد عطوان في مقاله بصحيفة القدس العربي أنه لم يفاجأ بإعلان الكاتب والفيلسوف الفرنسي برنارد هنري ليفي أنه نقل رسالة من المجلس الوطني الانتقالي الليبي ممثل "الثوار"، إلى بنيامين نتنياهو رئيس وزراء إسرائيل أثناء لقائه معه في القدس المحتلة يوم الخميس الماضي،

يتضمن فحواها تعهد النظام الليبي القادم بالعدالة للفلسطينيين والأمن للإسرائيليين، وانه أي النظام الليبي القادم، سيقيم علاقات عادية مع إسرائيل.

وقال: انتابتني الشكوك في طبيعة المجلس الوطني الليبي وأهدافه منذ اللحظة الأولى التي شاهدت فيها المستر ليفي اليهودي الصهيوني يتخذ من مدينة بنغازي، مقرا له، وممثلا لحكامها الجدد، مؤكدا أنه باستعانته بإسرائيل، بالطريقة التي رأينا بشائرها، فإنه سيحكم على نفسه بأنه لن ينمو مطلقا، وإن نما فبطريقة غير شرعية.
وأضاف عطوان : الاستعانة بقوات الناتو ضد نظام همجي ظالم أمر مبرر في نظر الكثيرين، في ليبيا وخارجها، طالما أن هذه القوات جاءت لحماية الأبرياء من المجازر التي كان يخطط لها نظام القذافي وكتائب أبنائه، ولكن ماذا سيقول هؤلاء الآن، وهم يرون المجلس الانتقالي يستعين بنتنياهو، ويفتح القنوات معه، ويعده بالتطبيع بعد وصوله إلى قمة السلطة؟
 بيرنارد هنري ليفي مفكر يهودي وأشار عطوان أنه منذ اليوم الأول أيد مطالب الثورة الليبية المشروعة في تغيير النظام، وليس إصلاحه فقط، مؤكدا أنه بعد خطف ثورة الشعب الليبي من قبل بعض الطامعين في السلطة من بعض أركان النظام الليبي، على حد تعبيره، والاستعانة بحلف الناتو وقواته وطائراته وصواريخه، وتوفير التغطية له لقتل ليبيين آخرين في الطرف الآخر بدأنا نراجع موقفنا، وننظر بعين الشك والريبة إلى نوايا الذين حرفوا الثورة الليبية عن مسارها. 
واستطرد قائلاً: تعرضنا للكثير من الهجمات الظالمة والبذيئة من قبل بعض المخدوعين، أو المأجورين المحرضين من قبل عناصر صهيونية، لأننا قلنا إن البلاد تنجرف إلى حرب أهلية، وأننا نعارض التدخل الأجنبي، وأن التنظيمات المتطرفة هي المستفيد الأكبر من تحول ليبيا إلى دولة فاشلة، ولكن عندما أعلنت أمريكا الداعم الرئيسي للثوار الليبيين أنها تخشى من سقوط أسلحة في أيدي تنظيم القاعدة، وأكد بان كي مون أمين عام الأمم المتحدة أن طرفي الصراع في ليبيا يرتكبان جرائم حرب، وكشفت وكالة "رويترز" أن مرتزقة بريطانيين وفرنسيين حاربوا إلى جانب الثوار في مصراتة.. سكتت الأقلام وجفت الصحف.
وتابع: عندما تقول وكالة رويترز ان شركات فرنسية وبريطانية وأمريكية (علاقات عامة) تجند مرتزقة يقاتلون إلى جانب الثوار، أو نيابة عنهم، في مصراتة، وتؤكد ذلك صحيفة 'الجارديان' البريطانية المحترمة، فإننا يجب أن نعيد حساباتنا، ولكن دون أن نقف في خندق النظام الليبي الفاسد المجرم.


نتوكل على الله ونرد على هذا الأفك العظيم
-----------------------------------
اولا :- أتمنى ان يرجع  عبدالباري الى مقال سبق نشره حول ( تشويه الثورة الليبية ). ومن يقوم بتشويه الثورة سوى القذافي اللذي يحلم بقيام دولة فاطمية و الأسد العلوي وأيران الصفوية ولاحظ انهم يتبعون نفس الاسلوب اللذي يتبعه القذافي في تعاملهم مع الثورات في بلدناهم . وعلى طريقة لا تنهى عن خلق وتأتي مثله * عار عليك إذا فعلت كبير فلا يستطيعون نقد القذافي  ولذلك هم يذمون الثورة .


ثانيا :- تقول يا عبدالباري  "انه انتابتك الشكوك منذ ان رأيت ليفي في بنغازي" . والله كذبت لقد وقفت ضد الثور الليبية منذ نشأتها لا منذ ان اتى ليفي .


ثالثا :- تقول ان ليفي مندوب لحكامها الجدد وتقصد المجلس الأنتقالي وتصفهم بحكام بنغازي . وتكفي هذه الأشارة منك لبيان سوء نيتك . فلم تسمهم بأسمهم بل اخترعت لهم أسما من عندك . لم يدّعوه هم لأنفسهم . ولكن سوء السريرة يظهر في شطحات القلم . اما ادعائك ان ليفي هو وكيلهم , فلقد كررت فيها الكذب . وقد  كذبت فيها . فهو مندوب لرئيس دولة . عضو دائم في مجلس الأمن وعضو في الناتو - هو مندوب لساركوزي .


رابعا :- تقول ان المجلس الأنتقالي يستعين بنتنياهو . والله كذلك كذبت ( وليس غريبا عليك) فحتى لو فرضنا (جدلا لا حقيقة) ان ما نقله ليفي صحيحا فهذا لا يمثل استعانه . كما فعل سيدك القذافي الذي اعتبر وجود نظامه صمام امان لإسرائيل , هذه هي الأستعانة الحقيقية وبلسانه هو , وليس ادعاء قابل للأثبات وقابل للنفي .


خامسا :- عن اي حرب اهلية تتكلم وكأنك تخاف على الشعب الليبي , الشعب الذي رضيت ان يقتله ويدمره حاكم طاغية .  هذا الشعب من اقصاه الى اقصاه و من اقصى الشرق الى اقصى الغرب , تجده  يحارب كتائب القذافي . فهل تعد هذه حرب أهلية . الحرب الأهلية تكون بين اعراق مختلفة او ديانات مختلفة. اما ان يقاتل شعبا كاملا ,  عصابات ومليشيات مسلحة من قبل رجل حكمهم بالحديد والنار لأربعة عقود . هل هذه حرب أهلية؟؟


سادسا :- سبق وأن وصل ردي على اتهاماتك للثورة الليبية . فردك على مقالي "خرافات حول ثورة المختار ". اتمنى ان ترجع له مرة أخرى وتعرف انك مازدت في اتهاماتك الا اتهام جديد وهو إسرائيل , وها قد اتاك الرد  وقولك :- "تعرضنا للكثير من الهجمات الظالمة والبذيئة من قبل بعض المخدوعين، أو المأجورين المحرضين من قبل عناصر صهيونية" فأقول لك "رمتني بدائها وأنسلت"


سابعا :- قولك حول الأسلحة وتهريبها . وقرار مجلس الأمن بالنسبة لأتهامات جرائم حرب وغيرها من الأكاذيب فتجد ردها في مقالة تشويه الثورة الليبية ) ففيها الرد الشافي لك.


ثامنا :- اما تحججك برويترز فانت تعلم تمام المعرفة أنها  وكالة اخبارية وليست وسيلة اثبات . فهي كما يصفها كبار الأعلاميون في العالم , " كحاطب ليل , تأتي بالغث والسمين دون تحقيق" . وعلى المستلم للخبر ان يتحقق منه. اما  صحيفةالجارديان فنسبته لرويترز ولم تقل ان الخبر من صحافييها وهذا يعني في العرف الصحفي ان الصحيفة لا تتبنى هذا القول بل هو ذكر لما اوردته وكالة انباء . 


كفى حربا على الثورة الليبية . والله انها منصورة وسيعلم اللذين ظلموا اي منقلب ينقلبون .
أما بالنسبة لك يا عبدالباري عطوان فالشكوك اكبر بكثير من ان تخفى وأوجز أهمها
1) انت تقيم في لندن وهي من أغلى المدن في العالم.
2) انت تصدر صحيفة ليس فيها اي اعلان . ولا تبيع اكثر من 500 نسخة . 
3) جريدتك رغم خسائرها الفادحة . ولاحظ انك لم تسدد اي ضرائب للدولة التي تقيم فيها بسبب الخسارة وهذا من سنين طويلة ما زالت تصدر .
3) لديك موقع على النت يكلف إستضافة وتحرير وصيانة .
4) جريدتك توظف العديد من الموظفين والمراسلين في لندن والعواصم الأوربية . فكيف تدفع رواتبهم . وما عملهم في صحيفة خاسرة ؟
السؤال اللذى يلح  عليه الكثير ولم تتكرم بالإجابة عنه
 ... من أين يأتي تمويلك ؟؟
 -أهو من الأسد وإيران والقذافي ؟...
 اللذين وأن هاجمتهم فهجومك عليهم هو مدح بصيغة الذم بينماعندما تمدح خصومهم فأنت    تذمهم  بصيغة المدح ...
-أو من المنظمات الصهيونية وانت عين لها على احرار العرب . كالذئب يلبس جلد الشاة؟
-أم من أين ..؟؟


ولكن مهما كنت ..فانك قد استهلكت . ومثل ما قال حبيبك القذافي "  You Are Expired "
اللهم اجعلنا ممن يستمعون القول فيتّبعون أحسنة 
وسلام على من اتبع الهدى .


صالح بن عبدالله السليمان
مفكر وكاتب مسلم عربي سعودي

هناك 3 تعليقات:

  1. ليبيا فى قلبي6 يوليو 2011 5:27 م

    لو أن لكتابات وتحليلات عبد الباري عطوان تأثير على المجتمع الدولي وأصحاب القرارات فى العالم او حتى فى القارئ البسيط لحلت مشكلة فلسطين منذ زمن طويل ولكن سوء النية يفسد العمل
    نحمد الله على نعمة الاسلام وعلى انه لنا رب كريم يحق الحق ويزهق الباطل وينصر المظلوم ولو بعد حين

    ردحذف
  2. السلام عليكم
    ردي بكلمات بسيطة على عبد الدولار بأن الثورة الليبية لو كانت اعلنت عن نيتها بفتح باب الصلح مع اسرائيل فاني اقسم بلله لنجحت من في مساء 17فبراير ولن تنتظر الى يوم18 فبراير..فانه والله واجعل ثورثنا تتاخر الى هذا الوقت الا لصدق قادتها ووطنيتهم وايمانهم بان النصر من هند الله وليس من الركض وراء عباد الله لنيل النصر,,فكفاك ظلما وكذبا ياعبد الدرهم الدينار

    ردحذف
  3. عادل الشلماني18 يوليو 2011 1:44 م

    السلام عليكم
    قد يجيب هذا عن بعض تساؤلاتك... وما خفي كان أعظم

    http://www.libya.tv/2011/06/وثيقة-تثبت-ادانة-عبدالباري-عطوان/

    ردحذف

< أتمنى لكم قراءة ممتعة مفيده
أرحب بكل أرآكم ومقترحاتكم يرجى ذكر الاسم أو الكنية للإجابة - ونأسف لحذف أي
تعليق لا علاقة له بموضوع المقال