الأحد، 30 أغسطس 2020

فلتخرس

 


لا تتكلم عن الحرية

ولا تتكلم عن الديموقراطية

ولا تتكلم عن دولة مدنية

 لا تتكلم عن الحرية ما دمت انت بنفسك تطلب كبح وكبت ولجم كل من يخالف رأيك.

لا تتكلم عن الديموقراطية ما دمت انت بنفسك تمنع الاخرين من ابداء رأيهم المخالف لرأيك وتعتبرهم خونه ويستحقون النفي والتحقير والإهانة.

لا تتكلم عن الدولة المدنية وانت تؤيد السلاح الذي يرفع ضد مخالفك في الرأي.

متى تعلمت قبول الاخر واحترام الرأي المخالف ووقفت ضد السلاح والظلم سواء عليك او على مخالفيك

حينها تكلم عن الحرية والديموقراطية ومدنية الدولة.

صالح

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

; أتمنى لكم قراءة ممتعة مفيده
أرحب بكل أرآكم ومقترحاتكم يرجى ذكر الاسم أو الكنية للإجابة - ونأسف لحذف أي
تعليق لا علاقة له بموضوع المقال