الخميس، 24 يونيو 2021

سؤال وجواب حول حرب اليمن


 سؤال ظهر في موقع كورا (Quora) يتساءل فيه الذي طرحه بقوله

لماذا يزعم الإعلام أن حرب اليمن هي ببساطة صراع بين النفوذ الإيراني والنفوذ السعودي مع أن الأدلة الكافية تدل على أنه صراع يمني سعودي؟

الرد هو:

يجب عند تحليل الوضع في اليمن الأخذ بالاعتبار أن مليشيا الحوثي ليست الدولة اليمنية. لا يوجد أي سبب لصراع بين السعودية واليمن كدولتين. الإشكالية كما أوضحت إحدى الإجابات أن مليشيا الحوثي سيطرت عسكريا على أجزاء من اليمن؛ ودمروا العملية الديموقراطية القائمة بعد الثورة على علي عبدالله صالح. كذلك، قامت المليشيا بتصريحات وأعمال عدائية على الحدود السعودية. هذا إلى جانب أن الحكومة اليمينة الشرعية المنتخبة طلبت المساعدة من السعودية في السيطرة على هيمنة المليشيا على الدولة بقوة السلاح. فمن ناحية، الدولة اليمنية طلبت تدخل المملكة ومن ناحية المليشيا تحارب المملكة على الحدود. هكذا بدأت الحرب! وبمتابعة التطورات في الست سنوات الماضية، المليشيا غير مرغوبة من اليمنيين كحاكم للدولة وهي أساسا غير قادرة على إدارة الدولة. تطورت عمليات المليشيا الحوثية من أعمال عدائية على الحدود إلى محاولات لدخول الأراضي السعودية وقصف المملكة بمئات الصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة والقذائف. أين الجيش اليمني؟ هل يحارب المملكة؟ أبدًا، بل يحارب المليشيا على الأرض!!

لذلك، ليس هناك حرب بين دولة اليمن ودولة المملكة العربية السعودية. بل حرب بين دولة اليمن والمملكة العربية السعودية ضد مليشيا عسكرية مؤذية.

"و تقول مع ان الأدلة الكافية"" ولم تطرح دليلا واحدا لنرد عليك, فالفرضية من اساسها غير مثبتة الا حسب وكالة انباء " قالوا "

ولكن الأدلة الدامغة والحقائق الثابتة هي أن السعودية والإمارات وبقية دول التحالف العربي تحارب لمنع سيطرة ايران التي اعلن حيدر مصلحي، وزير الاستخبارات الإيراني السابق في حكومة محمود أحمدي نجاد، إن "إيران تسيطر فعلاً على أربع عواصم عربية وهي بيروت ودمشق وبغداد وصنعاء. وانت تقول صراع سعودي يمني.

بدايتك الخاطئة ادت الى استنتاج حاطئ’ فالسعودية ودول التحالف تساعد الحكومة الشرعية في اليمن لاستعادة السيطرة على اراضيها الذي استولى عليها الحوثي الذي غير مذهبه من الزيدية الى الاثنا عشرية ويؤمن بولاية الفقيه حسب تصريحات حسين الحوثي الأخ الاكبر لزعيم الانقلابيين عبدالملك الحوثي

وهكذا تكون الادلة على انه نزاع عربي ايراني على الأراضي اليمنية وإيران تستخدم الحوثي كما تستخدم حزب الله اللبناني والحشد الشعبي العراقي في اخضاع الدولة للإدارة الإيرانية والسير بموجب مخططها،

السعودية تحارب اعوان إيران الذين يستعملون اسلحة ايرانية وبقيادة الحرس الثوري الإيراني دفاعا عن امنها وامن الدول العربية التي ترفض الوقوع تحت اقدام الفرس.

هل لديك ادلة كافية لتغير هذه الوقائع المعروفة لكل من يحاول الاطلاع على الحقائق. أم ما زلت تتبع اقوال وكالة انباء "قالوا" ؟

صالح بن عبدالله السليمان


 

هناك تعليق واحد:

; أتمنى لكم قراءة ممتعة مفيده
أرحب بكل أرآكم ومقترحاتكم يرجى ذكر الاسم أو الكنية للإجابة - ونأسف لحذف أي
تعليق لا علاقة له بموضوع المقال