الثلاثاء، 30 سبتمبر، 2014

الفرق بين العقلية السلبية والعقلية الإيجابية

الفرق بين العقلية السلبية والإيجابية
 نرى ونسمع ونقرأ  يوميا الكثير من الكلمات والآراء التي تتراوح بين السلبي والإيجابية وهنا وضعت جدولا يبين أهم الفروق بين العقلية السلبية والعقلية الإيجابية قد  يساعد على التفريق بين الإيجابي والسلبي , لنساعد الإيجابي منه , ونعيد السلبي الى جبهة الإيجابية


العقلية السلبية تنظر للمشاكل بمنظار مكبر.
العقلية الإيجابية تبحث عن حل للمشاكل .

العقلية السلبية تنظر للمستقبل بمنظار أسود .
العقلية الإيجابية , تبحث عن الطريق لمستقبل أفضل .

العقلية السلبية ترى النفق المظلم .
العقلية الإيجابية ترى النور في نهاية النفق .

العقلية السلبية تدفع الجميع للنوم والكسل .
العقلية الايجابية تدفع الجميع للمشاركة في البناء .

العقلية السلبية ترى الجانب السلبي في كل شي
العقلية الإيجابية ترى كل الجوانب في الأمور .

العقلية السلبية تبحث عن حجج وتبريرات .
العقلية الايجابية تبحث عن حلول .

العقلية السلبية لا تتكلم إلا بما يدفع للتشاؤم .
العقلية الإيجابية لا تتكلم إلا بما يدفع للأمام

العقلية السلبية ترى النقطة السوداء في الثوب الأبيض
العقلية الإيجابية تحتفي بالثوب وتحاول إزالة البقعة السوداء .

العقلية السلبية تعتبر الأمس هو الأفضل
العقلية الإيجابية تعمل ليكون الغد هو الأفضل

العقلية السلبية تتعامل مع اللون الأسود فقط
العقلية الإيجابية تتعامل مع كل الألوان

العقلية السلبية تقول لك لا أمل
العقلية الإيجابية تقول لك هنالك أمل ما دامت الحياة

العقلية السلبية تهدم اليوم
العقلية الإيجابية تبني الغد

العقلية السلبية تنتقد كل شي
العقلية الإيجابية تحاول إصلاح كل شي

العقلية السلبية تريك المشاكل والأخطاء فقط
العقلية الإيجابية تريك الجميع بمنظار يشمل الحلول

العقلية السلبية تلعن الظلام ألف مره كل يوم
العقلية الإيجابية تحاول إشعال شمعة بشتى الطرق

العقلية السلبية تغضب لعدم توفر الطعام
العقلية الإيجابية تحاول تعلم صنعة توفر الطعام لها ولكل من حولها

العقلية السلبية تنام طوال اليوم لعدم توفر العمل
العقلية الإيجابية تصحو مبكر للبحث عن عمل

ما تود أن تكون , ايجابيا أم سلبيا ؟
صالح بن عبدالله السليمان

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

< أتمنى لكم قراءة ممتعة مفيده
أرحب بكل أرآكم ومقترحاتكم يرجى ذكر الاسم أو الكنية للإجابة - ونأسف لحذف أي
تعليق لا علاقة له بموضوع المقال