الثلاثاء، 22 ديسمبر 2020

لماذا الحلال والحرام؟

قرأت في تويتر تغريدة لأحد المغردين يقول فيها: -
إن كنت تؤمن بالله واليوم الآخر. فأنت تعلم أنه ليس من حقك بحث أسباب التحريم أو أسباب الإباحة. إن علمت أن الله سبحانه وتعالى أبلغ حكمه
وفي تغريدة أخرى يضرب فيها مثال على رأيه قال فيها: -
مثال حرم الله الزنى... وهو حكم قطعي ولا جدال فيه .... أتي بعض الفلاسفة فيما بعد يبحثون أسباب التحريم فقال بعضهم أول العلل... حفظ الأنساب من الاختلاط ..... طيب... هل يجوز الزنى إذا تم ضمان حفظ الأنساب؟
وذكرني هذا في حادثة وقعت لي عندما كنت ادرس في اليابان. وكان مطلوب منا القاء محاضرة على الطلبة الاخرين عن موضوع نتقن الحديث فيه، فقررت ان تكون محاضرتي عن " الإسلام" حيث اني قضيت طفولتي وشبابي اتعلم الإسلام في المنزل وفي المدرسة, ودروس منها التفسير والفقه والقرآن والحديث وبقية المواد الدينية, فاعتبرت نفسي عارف بما يكفي لإلقاء محاضرة عن الإسلام.
في المحاضرة كان الوقت موزع نصفه للمحاضر يلقي فيها محاضرته والنصف للطلبة يسألون الطالب المحاضر عنما يريدون في موضوع المحاضرة
سألني أحدهم: - لماذا حرم الإسلام الخمر قليله وكثيره،
تكلمت عن أسباب التحريم وامراض الكبد والدم وغياب العقل، وما الى ذلك مما تعلمناه فيما كان يسمى " حكمة التحريم أو أسباب التحريم"
فاعترضوا علي حيث ان ما ذكرت كان مرتكزا على شرب الكثير من الخمر وخصوصا الخمر السيئ الصنع، وليس الخمر جيد الصنع وشرب القليل منه فهو مفيد للقلب وللشرايين وفوائد أخرى.
ثم ظهر سائل آخر، يسأل: - لماذا حرم الإسلام اكل لحم الخنزير؟
رددت عليه بان الخنزير يأكل القاذورات وهو يحمل الدودة الشريطية وكل ما تعلمناه في " الحكمة من التحريم"
رد على أحدهم
وهل الناس في اليابان والصين وكوريا واوروبا وامريكا وبقية العالم مصابون بالدودة الشريطية ولا توجد إصابات في العالم الإسلامي؟
حينها طلبت استراحة، واخذت أفكر. نعم ما طرحوه من تساؤلات حقيقية، وانا امام قادة المستقبل في اليابان فيجب ان يكون حديثي منطقيا يخاطب العقل وخصوصا ان الإسلام يحث على التفكر والتفكير والنظر في ملكوت الله.
في القسم الثاني من المحاضرة، بدأت بداية مختلفة عن بدايتي الأولى
اولا تكلمت عن وجود الله و وحدانيته وهذا من السهل اثباتها منطقيا، واسهل اثبات لها هو انقسام الخلية المذكرة الى نصف الكروموسومات والانثوية الى نصف ثم تتحد لتكون كائن سواء حيوان او نبات يحمل نصفا من الذكر ونصف من الانثى فمن علم الخلية ان تنفصل الى النصف؟ فلا بد من عقل عالم عارف عليم مكنها وعلمها الانقسام وعلمها كيف تتحد مع النصف الاخر،
اذن يجب على الانسان اولا ايمان بالخالق المكون.
نأتي الى الحلال والحرام، سألتهم، من تثقون به في أفضل تعامل مع الة ما لنقل " سيارة"؟؟ انه صانعها، فهو خير من يعلم ماذا يفيدها وماذا يضرها ونوع الزيت والوقود الذي يحسن بنا استعماله لها،
وجسم الانسان صنعه الخالق لذا لا نسأل لماذا حلل او حرم الا للتعلم وليس للاعتراض ولكن اذا آمنا به فيجب ان نطيعه فيما حلل او حرم، لأنه هو خير من يعلم ماذا يضرنا وماذا يضرنا، وماذا ينفعنا وماذا يؤذينا.
السؤال الوحيد الذي يجب ان نسأله لأنفسنا، هل نؤمن بالخالق او لا. إذا آمنا فما يلي ذلك بسيط وسهل. اما إذا لم نؤمن فما نفع ما سنسأل؟
لهذا ربنا يغفر الذنوب جميعا ولكن لا يغفر الاشراك او الكفر به.
صالح بن عبدالله السليمان




هناك تعليق واحد:

  1. مساء الخير عليك أيها الكاتب والرجل الوطني الشريف. ونتمنى منك مقالة في فضل التطبيع مع اسرائيل وحكم المصالحة مع قطر. نورنا بقطرات من يراعك ولا تتأخر فالوطن بحاجة اليك.

    ردحذف

; أتمنى لكم قراءة ممتعة مفيده
أرحب بكل أرآكم ومقترحاتكم يرجى ذكر الاسم أو الكنية للإجابة - ونأسف لحذف أي
تعليق لا علاقة له بموضوع المقال